06 أغسطس 2009

شارع العفريت اللي من غير راس


الحاج "علي" راجل غلبان في يوم كان راجع من شغلة وماشي في شارع طويل وفاضي وفجأة طلع له عفريت وخوفه ..
و الراجل المسكين جري علي بيتة والخوف مليه واستخبي في السرير .. مراتة سالتة مالك يا حاج : ايه اللي حصل ..
عفريت يا عفاف ، طلعلي عفريت يا عفاف
ردت عفاف بسرعة : بسم الله الرحمن الرحيم .. وجرت بسرعة جابت البخور ولوازم طرد العفاريت .. وينتهي
الموضوع لكن الحاج علي من النوع الكتير الكلام .. بدأ ينشر قصتة علي اصحابة اللي بيصدقوه دا حاجج بيت الله مش
حيضحك عليهم في قصة زي دي .. وعلي اولادة اللي بيحبوة ويصدقوه في كل كلمة .

كام واحد مننا سمع قصة عن عفريت طلع لحد .. و خصوصا زمان ايام ما كانت الشورع واسعة والتعمير قليل ممكن عشان العفاريت بتحب الوحدة !!!
انا عن نفسي سمعت القصة دي مرتين

القصة الأولي : كل ما ازور جدتي وافتح معاها سيرة العفاريت كأني قلت الكلمة السحرية لقصة جدي -رحمة الله- مع
العفريت اياه
وفي كل مرة جدتي تحكي القصة كأني بسمعها لاول مرة ورغم كدة بستمتع بالحكايه
في يوم جدي كان راجع من الشغل - زي الحاج علي - وكان ماشي في شارع فاضي - زي الحاج علي - و كان ماشي
يدندن بأغنية لام كلثوم و فجأه طلع له الأستاذ عفريت وقاله : ساكت ليه كمل الأغنية .. و انفجر الأدرينالين في جسم
جدي وخلاه يطير لحد البيت ويستخبي في السرير - زي الحاج علي - وحكي القصة لجدتي ومن يومها بيروح البيت من غير دندنة.
وطبعا جدتي حكت القصة لعيالها .. واحفادها اللي انا واحد منهم . كان اول سؤال جه في بالي وانا لسة صغير : هو
جدوعرف ازاي ان اللي طلعلة عفريت يا تيتا .. بكل حكمة ترد عليا جدتي وتقول : بيبان عليهم طبعا .

القصة التانية وهي الأطرف :
حصلت مع والدي وهو صغير .. كان ماشي باليل في شارع مشهور بحداثة قتل حصلت فيه .. و فجأه ظهر امامه راجل طويل بدون راس
جسم من غير راس .. وكان ماشي قدام والدي .. وطبعا اول ما شاف الراجل دة دمة اتصفي وهرب عكس الأتجاة وفضل يومين خايف ومستخبي في البيت ومحكاش لحد حاجة لانه كان معتقد انه لو حكي لحد القصة ممكن الراجل اللي من غير راس يطلعله .
بعد كام يوم .. كان ماشي في نفس الشارع وفجأه ظهر نفس الراجل اللي من غير راس و كان برضو ماشي قدام والدي .. بس المرة دي الراجل الطويل لف .. وهنا اكتشف والدي الحقيقة المذهله .. الراجل الطويل اللي من غير راس كان عبارة عن مكوجي قصير شايل بالطو رجالي طويل و عشان البالطو طويل كان لازم يرفع ادية لفوق وخلي البلطو ورا ظهرة و مع قلة الضوء المنظر خلق انسان بلا رأس .
وطبعا والدي حكي القصة لكل اصحابة علي انها قصة طريفة حصلت معاة لكن ماذا لو مكنش اكتشف ان الراجل دة عبارة عن مكوجي . كان حكي قصة العفريت علي طريقة جدي وسمي الشارع شارع العفريت اللي من غير راس .